الأطعمة الستة للتخلص من دهون البطن

الصحة
825
0


الأطعمة الستة للتخلص من دهون البطن

أياً تكن المرحلة العمرية التي تعيشينها، فأنت ترغبين، من دون أدنى شك، بالتخلّص من تلك الدهون التي تتراكم في منطقة بطنك. بالطبع، عليك ممارسة بعض التمارين الرياضيّة والقيام بالحركة الجسدية المناسبة لكي تحققي هذه الغاية. لكن، في المقابل، ثمّة أصناف غذائيّة تضيفينها إلى وجباتك قد تساعدك على ذلك أيضاً. فما هي؟


 زيت الزيتون


إنّه أفضل أنواع الزيوت، تعلمين هذا، ولا سيّما إذا كان طبيعياً مئة في المئة. فهو يحتوي على الدهون غير المشبعة الجيّدة وعلى عدد من العناصر الغذائية التي يمكنك الاستفادة منها في حال كنت تتبعين حمية غذائية صحيّة. كما أنّه يتيح لجسمك فرصة امتصاص تلك العناصر ويساهم في خفض مستوى الكوليسترول لديك. لكن، تذكري: ليس عليك استخدامه في عملية الطهو لأنّه يفقد بذلك خصائصه.


اللوز


تحتوي هذه المكسرات على نسبة مرتفعة من البروتينات، الألياف والكالسيوم. كما أنّها تمنح جسمك الطاقة التي يحتاج إليها. لذا، ننصحك بإضافتها إلى نظامك الغذائي ولا سيما إذا كنت تتبعين نظاماً غذائياً نباتياَ وفي حال كنت تمارسين الرياضة بانتظام. كذلك فإن اللوز يعزّز عملية الأيض ويساعد على التحكّم بمستوى السكّر في الدم ويعدّ غنياً بالأوميغا 3 ويحمي من خطر السمنة وخصوصاً في منطقة المعدة. إذاً، تناوليه كما هو أو مع الحليب.


 الشوفان


من المفيد جداً أن تضيفيه إلى أطباقك ولا سيما في حال أردت خسارة الوزن لأنّه يمنحك الشعور السريع بالشبع، علماً أنّه غني بالبروتين والألياف. إذاً، دعيه يصبح الصنف المفضل لديك عند تناولك وجبة الفطور. كذلك يساعد الشوفان على خفض مستوى الكوليسترول وتنقية الدم لأنّه يحتوي على مواد يمكنها محاصرة السموم والدهون من أجل القضاء عليها. فلمَ لا تضيفينه إلى وصفات اللحوم والخضار التي تعدينها؟


البروكولي


هل تريدين خسارة الوزن؟ البروكولي هو خيارك الأمثل. فهو غنيّ بالألياف والفيتامين C والكالسيوم. وهذه المكوّنات تساعد على الحدّ من امتصاص الأمعاء للدهون وعلى منعها من التراكم في الأوردة. ويحفز البروكولي أيضاً عملية الهضم، كما أنه يحتوي على عدد قليل من السعرات الحرارية. فهل تريدين إضافته إلى سلطاتك أو معجناتك؟ لا تتردّدي.


التوت


طعمه لذيذ. لكنّ فوائده لا تقتصر على ذلك، فهذه الفاكهة الحمراء تحتوي أيضاً على كمية كبيرة من الماء والألياف. وفي المقابل، فهي لا  تسمح للجسم باكتساب السعرات الحرارية. كما أنها تنشط الدورة الدموية وتساهم في تنظيم مستوى الصوديوم. ولأنها تحتوي على الفلافونوييد والأنتوسيان، فهي توقف عملية امتصاص الجسم للسكريات والدهون.


السلمون


ربّما تعرفين أنّه من أفضل مصادر الأوميغا 3 وأنّه يحتوي على نسبة مهمة من البروتين ويسمح للجسم بتركيب الكوليسترول الجيد والهرمونات والصفراء. فلتلعمي أيضاً أنّه غني بالفيتامين D ويعدّ مفيداً جداً للجهاز العصبي، فضلاً عن أنه يعزّز عملية الأيض ويساهم في حرق الدهون الزائدة، ولا سيما في منطقة البطن، إذ تحول أحماضه الدهنية دون تراكمها. فماذا تنتظرين؟  



Facebook Comments